بيان "نساء ضد الانقلاب" حول اختفاء الفتاتين ندى وعبير قسريا

بيان "نساء ضد الانقلاب" حول اختفاء الفتاتين ندى وعبير قسريا
بيان حركة "#نساء_ضد_الانقلاب" بشأن اختطاف الفتاتين "ندى وعبير" من قِبل سلطات الانقلاب، وإخفائهما قسريًا.

بناءً على قيام قوات أمن الانقلاب باختطاف كل من: السيدة "عبير ناجد عبد الله" المقيمة بمنطقة العجمي بالإسكندرية يوم 25 سبتمبر لعام 2018، والطالبة "ندى عادل فرنيسة"، الطالبة بمعهد البصريات والمقيمة بمدينة القرين الشرقية يوم 13 أكتبر 2018، وإخفائهما قسريًا حتى اليوم، فإن حركة "نساء ضد الانقلاب" تؤكد ما يلي:

1ـ أن استعمال النساء والفتيات للضغط على أسرهن هو أمرٌ مارق عن الدين والأخلاق والقانون، فماذا يعني اختطاف سيدات لمدة تتعدى الشهور.!

2ـ نطالب سلطات الانقلاب بسرعة الكشف عن أماكن احتجاز الفتاتين والإفراج الفوري عنهما، وتسليمهما إلى ذويهما دون إقحامهما في أي مهاترات سياسية لا دخل لهما بها.

3ـ أن سلطات الانقلاب مُلزَمة بحماية مواطنيها، وأي مساس من شأنه الإضرار بالفتاتين يعرّض القائمين به للمساءلة القانونية.

4ـ سرعة الاستجابة للبلاغات المقدمة من أهالي الفتاتين لنائب عام الانقلاب ووزير داخلية الانقلاب والمحامي العام؛ حيث جاءت البلاغات مطالبة بالكشف عن مصير الفتاتين والإفراج عنهما.

5ـ ندعو سلطات الانقلاب إلى الالتزام بالقوانين والمواثيق الدولية، بعيدًا عن التعامل الانتقائي، والانتقام السياسي الذي بات مبالغًا فيه إلى حد لم يسبق له مثيل.

وأخيرًا، فإن حركة "نساء ضد الانقلاب" تستهجن ما تقوم به سلطات الانقلاب من اختطاف واعتقال الفتيات، وتتساءل عن غياب الجهات الحقوقية عن هذا المشهد المأساوي، كما تؤكد الحركة أنها لن تدخر جهدًا في التدخل ومساءلة الجهات المعنية بحماية الحريات وحقوق الإنسان.
 
#ندى_وعبير_فين؟!
 
حركة نساء ضد الانقلاب
 
التعليقات