الإهمال الطبي يهدد حياة المعتقل السيد عبدالسلام بسجن دمو بالفيوم

الإهمال الطبي يهدد حياة المعتقل السيد عبدالسلام بسجن دمو بالفيوم
تستغيث أسرة المعتقل السيد عبدالسلام صادق، لإنقاذه من الإهمال الطبي المتعمد الذي يهدد حياته، بمقر احتجازه بسجن الفيوم العمومي "دمو".

وأدى تلوث الأطعمة والأشربة بالسجن إلى اصابته بفيروس "سي"، وتدهورت حالته الصحية حتى دخل في حالة إغماء وفقدان للوعي، ونقل لمستشفى السجن عدة مرات.
 
وبحسب أسرته فإن حالته الصحية ازدادت سوءًا خلال الأسبوع الماضي، وأصبح يتقيأ دمًا، ولا يستطيع الكلام، وعلمت الأسرة بنقله إلى مستشفى الفيوم العام لتلقي العلاج، إلا أن المستشفى نفت وجوده، وقام ضابط الأمن الوطني هناك باحتجاز زوجته والتحقيق معها قبل إطلاق سراحها.
 
وأشارت الزوجة إلى أنها قابلت المحامي العام لنيابات الفيوم الذي أنكر اعتقال زوجها.
 
السيد عبد السلام معتقل على ذمة قضية حرق مركز أبشواي منذ عام ٢٠١٥ وتدهورت حالته الصحية عقب الاعتقال.
 
وأدان مركز الشهاب لحقوق الإنسان الإهمال الطبي والانتهاكات بحق المعتقل، وحمل إدارة السجن ومصلحة السجون المسئولية الكاملة عن سلامته، وطالب المركز بحق المعتقل القانوني في العلاج المناسب والمعاملة الإنسانية.
التعليقات