الأمم المتحدة تؤكد ضرورة إجراء تحقيق دولي بقضية خاشقجي

الأمم المتحدة تؤكد ضرورة إجراء تحقيق دولي بقضية خاشقجي
قالت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان ميشيل باشليه: إنّ هناك "حاجة ماسة" لإجراء تحقيق دولي في مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، في قنصلية بلاده بإسطنبول في أكتوبر الماضي.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقدته باشليه في مقر المفوضية في جنيف، تزامنًا مع فعاليات مرور 70 عامًا على إصدار الإعلان العالمي لحقوق الإنسان (صدر في 10 ديسمبر 1948).

وأوضحت أنه منذ وقوع جريمة مقتل خاشقجي، دعت المفوضية إلى إجراء تحقيق جنائي دولي، إلا أن عدم منحها تفويضًا لإجراء التحقيق أعاق تدخلها، مضيفةً: "نحتاج إلى تفويض من أجل البدء في تحقيق جنائي دولي في مقتل خاشقجي".

وأشارت في هذا الشأن إلى أن المفوضية تنتظر أن تدعو الدول الأعضاء في مجلس الأمن إلى إجراء تحقيق دولي في واقعة القتل.

بدوره، جدّد وزير الخارجية التركي جاويش أوغلو، اليوم، التأكيد أن التحقيق في قضية خاشقجي مستمر حتى النهاية، مضيفًا: "لن نتردد في اللجوء إلى التحقيق الدولي، إذا حصل انسداد في مسار القضية".

وفي وقت سابق اليوم أيضًا، أصدرت النيابة العامة التركية مذكرة توقيف بحق المسئولين السعوديين سعود القحطاني وأحمد عسيري بتهمة القتل العمد للصحفي جمال خاشقجي، مع التعذيب بوحشية وبتخطيط مسبق.
التعليقات