مسيرة بمسقط رأس الرئيس مرسي ترفض إعدام الأبرياء

مسيرة بمسقط رأس الرئيس مرسي ترفض إعدام الأبرياء
نظم ثوار قرية العدوة مسقط رأس الرئيس محمد مرسي بمحافظة الشرقية، مسيرة بعد صلاة الجمعة،اليوم، مُعلنين غضبهم من استباحة العميل الصهيوني عبد الفتاح السيسي وعصابته دماء الأبرياء من شباب مصر، بعد الحكم عليهم من منصات قضاء مسيسة تعمل بأمر السيسي، ولا تمت للعدالة بصلة، والتي كان آخرها إعدام ثلاثة شباب أبرياء من المنصورة ظلمًا.
 
وطالب المشاركون في المسيرة المجتمع الدولي بالقيام بدوره والضغط على سلطات الانقلاب بمصر، لوقف إعدام 9 شباب ضحايا النائب العام السابق هشام بركات، والتي تجهز سلطات الانقلاب لإعدامهم، فضلًا عن مطالبتهم بإلغاء العمل بعقوبة الإعدام بمصر.
 
رفع المشاركون صور الرئيس مرسي وصور الشهداء والمعتقلين، ولافتات تُطالب بحقن دماء الأبرياء ووقف مسلسل إعدام الوطن، بالإضافة إلى هتافات تُطالب بإسقاط الانقلاب العسكري وإنقاذ مصر.
 
التعليقات