قال مسئول في الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب والهلال الأحمر، الثلاثاء، 12 سبتمبر 2023، إن عدد ضحايا السيول في ليبيا قد يكون بالآلاف، بالإضافة إلى نحو 10 آلاف مفقود.

حيث قال تامر رمضان، رئيس بعثة الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب والهلال الأحمر في ليبيا للصحفيين في جنيف عبر دائرة تلفزيونية من تونس، إن "عدد القتلى ضخم، وقد يكون بالآلاف".

وأمس الإثنين، أعلن مسئولون في حكومة شرق ليبيا أن ما لا يقل عن ألفي شخص لقوا حتفهم بسبب السيول، كما أكد ناطق جهاز الإسعاف والطوارئ بحكومة الوحدة بليبيا، أن إعصار "دانيال" تسبب بمقتل 2300 شخص، وفقدان 5 آلاف آخرين، وفق ما نقلت "الأناضول".

وفي وقت سابق الثلاثاء، قال مسئول في وزارة الصحة بحكومة الوحدة، للأناضول، مفضلاً عدم الكشف عن هويته، إن الوضع الصحي في المدن المتضررة من الإعصار "كارثي، خاصة بمدينة درنة، وعدد الوفيات يقدر بالآلاف".

في حين أعلن وزير الصحة بالحكومة المكلفة من مجلس النواب عثمان عبد الجليل، صباح الثلاثاء، تجاوز حصيلة ضحايا الإعصار المتوسطي "دانيال"، 3 آلاف قتيل.

وقال عبد الجليل في حديث لـ"الأناضول"، إن "عدد ضحايا إعصار دانيال يتجاوز 3 آلاف وفاة، وهنا أتحدث عن الضحايا المسجلين بكامل المناطق المنكوبة بشرق البلاد، فيما سجلت مدينة درنة العدد الأكبر".

وأعرب عن توقعاته بارتفاع حصيلة الضحايا لأكثر من ذلك، قائلاً: "المفقودون بالآلاف، والإحصائية في تزايد، ونعمل على الحصر الدقيق لتقييم الأضرار البشرية".

والأحد، 10 سبتمبر اجتاح الإعصار المتوسطي "دانيال" عدة مناطق شرقي ليبيا، أبرزها مدن بنغازي والبيضاء والمرج، بالإضافة إلى سوسة ودرنة، وفق مراسل الأناضول.